m

الصحة النفسية

الصحة هي الحالة المثالية لتركيب الإنسان الجسماني والعقلي والنفسي والاجتماعي، بحيث يكون فيها خالياً من أي إعاقة أو مرض أو ضرر مهما كان نوعه يتطلب الخضوع لعلاج ما أو تناول دواء معين، والصحة لا تقتصر على كون الجسم خالياً من الأمراض وإنما تشتمل على قيام الجسم بوظائفه المختلفة على أحسن صورة دون أي قصور أو تكاسل في أي عضو أو جزء أجزاء الجسم.

بالإضافة إلى امتلاك الإنسان نظرة واقعية تبيّن له ما يدور حوله، وتمكنه من التأقلم مع المحيط الخارجي والتفاعل معه دون أي مشاكل أو إعاقات تمنع حدوث ذلك، وذلك ما نصت عليه منظمة الصحة العالمية في تعريفها لمفهوم الصحة، أنها: “هي حالة اكتمال السلامة جسدياً وعقلياً واجتماعياً، لا مجرد انعدام المرض أو العجز.

والان سوف نتعرف علي نوع من اهم أنواع الصحة ألا وهي الصحة النفسية.

الصحة النفسية (Psychological Health):

إنّ الصِحّة النَّفسية تُمثِّل سعادةً غير مُنتهية للشَّخص، فيستطيع العَيْش دون مَشاكِل، ويُكوِّن صداقات كثيرة، ويَكون قادراً على تخطِّي أيّ صَدمةٍ أو ضغطٍ نفسي قد يَتعرَّض له.

الصحة النفسية تتعلق بالجانب الروحي في الإنسان . عن طريق الإيمان بالله وتقواه، وأداء العبادات المختلفة، والتحلي بالأخلاق الفاضلة؛ فالمؤمن الصادق لا تعرف الأمراض النفسية طريقا إليه، لأنه لا يخاف من المرض والفقر أو المصائب لعلمه أن الرازق هو الله، وأنه لن يصيبه إلا ما هو مقدر له.

ولا يمكن للصحة النفسية أو الصحة الجسدية أن توجدا بمعزل عن بعضهما ( العقل السليم في الجسم السليم، والعكس صحيح)، بل لا بد من أن تعتمد الوظائف الجسدية والنفسية بعضها على بعض.

إنّ الصِحّة النَّفسية تجعل الفَرْد يَتَحكَّم في عواطِفه وتصرُّفاتِه وانفعالاته، فَيتجنَّب السُّلوك الخاطِئ ويتصرَّف بِشكل سليم وسوي، ولها أهميّة لا تَقِل عن أهمية الصِّحة الجِسمانية، فلا غِنى للِإنسان عن صحته النَّفسية كما لا غِنى له عن صحته الجسمانية.

فقد اتَّفق العُلَماء على أنَّ الصِحّة النَّفسية عامِل مُهِم لِتحقيق الصِحّة الجِسمانية والسَّلامة من الأمراض، ويَتمثَّل مَفهوم الصِّحة النَّفسية بِقُدرة الفَرْد على تحقيق الانسِجام مع ذاته ومع مُجتمعه، ويتمثَّل أيضاً بِتحقيق الفَرْد الرِّضا عن نفسه، الأمر الَّذي يَجعله قادِراً على تَحقيق السَّعادة مع نفسه ومع الآخرين، ويُصبِح قادراً على تحمُّل الصِّراع في أشكالِه المُختلفة في الحياة، ويَستثمِر قُدراته ومواهبه بالشَّكل الأمثل.

عناصِر الصِّحة النَّفسية

تهدِف عناصِر الصِحّة النَّفسية إلى عَيْش الفَرْد حياةً هنيئة يَرضى فيها عن نفسه، وبالتَّالي بِناء مُجتمع قوي ومُتماسك ومُستقِر، وهذه العناصِر هي

  • تقدير الذَّات: بحيث يَشعُر الأفراد الَّذين يتمتَّعون بِصِحَّة نفسيَّة بِتقبُّلِهم لِذواتِهِم وتقديرهم لأنفسهم.
  • معرفة الذَّات: يَعرِف الأشخاص ذواتهم، كما يُراعون مشاعرهم الذَّاتية ودوافِعِهم الحقيقية نحو أمرٍ ما .
  • الثِّقة في الذَّات: إنَّ الأفراد الَّذين يتمتَّعون بِصِحَّة نفسية تكون ثقتهم بِأنفسهم عظيمة فهم يؤدّون أعمالهم باستقلالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *