m

جولة سياحية لا تنسى في برج إيفل في باريس

إن برج إيفل الساحر ليس مجرد معلما سياحيا متميزا في باريس بل هو رمز للعاصمة الفرنسية بأكملها قد تم إنشائه في أواخر القرن التاسع عشر ليكون شاهدا على حضارتها ومجدها التي بلغت ذروتها في هذا الوقت إنه يجذب الملايين من الزائرين سنوياً حيث يقع على نهر السين الشهير، فيضمن لهم مناظر خلابة من أعلى ارتفاعه الذي يبلغ 324 متر .

عندما تصعد إلى الطابق الأول من برج إيفل في باريس سوف تكون أمامك فرصة ممتازة من أجل التعرف على تاريخ البرج نفسه عن طريق اللوحات الموجودة عليه، أيضا سوف تستمتع كثيرا بالمشهد الجميل لباريس عن طريق زجاج أرضية الطابق الأول وكأنك طائر فوق المدينة بلا أجنحة.

وفي الطابق الثاني سوف تشاهد وتصور مناظر بانورامية للمدينة بكافة معالمها كمتحف اللوفر والقصر الكبير وغيرها من أعلى عبر التليسكوبات المُثبتة في المكان كما أن هذا الدور أيضا به مجموعة من المطاعم والمقاهي الفرنسية الرائعة التي يمكنك اختيار إحداها لتناول بعض الطعام والشراب المحلي كالقهوة الفرنسية وغيرها وأنت تشاهد المدينة من فوق.

ثم إلى الطابق الثالث في البرج على ارتفاع 276 متر سوف تشاهد وتصور مناظر أجمل وأفضل لباريس ومعالمها بلا إزعاج أو ضوضاء، كما يوجد في هذا الطابق مقهى ييقدم مختلف المشروبات أيضا ولا تنس قبل أن تغادر هذا الطابق أن تقوم بزيارة غرفة جوستاف إيفل المهندس الذي قام بتصميم البرج التي تحوي العديد من المنحوتات كتمثال صغير لبرج إيفل وآخر من الشمع وهو يستقبل مخترع الكهرباء الأمريكي توماس أديسون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *